الثلاثاء، 26 يناير، 2016

الرئيسية أبحاث علمية خطيرة عن أضرار تبرج المرأة !
كنوز العرب

أبحاث علمية خطيرة عن أضرار تبرج المرأة !

لقد أصبح التبرج في وقتنا هذا منتشرا حتى في البلدان الاسلامية و يعتبره البعض أمرا عاديا ! فهل لهذا التبرج من أضرار ؟ و ما يقول الأطباء في ذالك ؟ و كيف ينظر الاسلام لهذه الظاهرة ؟؟

أبحاث علمية خطيرة عن أضرار تبرج المرأة !

الكل يعلم أن الاسلام قد حرم كل شيئ قد يضر بصحة المسلم ، و الأمثلة على ذلك كثيرة ، مثل الخمر و التدخين و الزنا و  الخلوة بالمرأة الأجنبية و غير ذلك من المحرمات و اليوم سنقف مع ظاهرة التبرج المنتشرة في شتى البلدان الاسلامية ، مع الأسف ، انتشارا مهولا للغاية !

توصل العلماء مؤخرا عبر بحوث طبية نشرتها مجموعة من الصحف الأجنبية الموثوقة ( سيتم ذكر المصادر في آخر الموضوع ) ، أن المرأة التي تكشف أطرافا من جسدها ( المتبرجة ) قد تكون عرضة للإصابة بسرطان الجلد بنسبة كبيرة . كما أكدت المجلة الطبية البريطانية أن هذا المرض الخبيث كان نادرا قبل وقت من الزمن ، ليعود للانتشار في زمن التبرج و العري هذا !! فنسبة المرضى بهذا السرطان مرتفعة بالنسبة للفتيات اللاتي يظهرن أجسامهن عن طريق ارتداء ملابس قصيرة أو شفافة ...

لكن ربنا تبارك و تعالى كان قد قال في محكم كتابه و ذالك قبل 14 قرن من الزمن :  وقرن في بيوتكن ولا تبرجن تبرج الجاهلية الأولى وأقمن الصلاة وآتين الزكاة وأطعن الله ورسوله إنما يريد الله ليذهب عنكم الرجس أهل البيت ويطهركم تطهيرا ).
dammage-tabarruj
بالعودة مرة أخرى إلى البحوث العلمية ، فإن هذا المرض قد يصل أيضا إلى الجنين في بطن أمه ، و الأخطر من ذلك أن هذا المرض الناتج عن التبرج و إظهار المفاتن ، لا يمكن علاجه كباقي السرطانات بالأشعة و لا عن طريق الجراحة ...

و الأخطر من ذلك أن رسول الله قدم بشارة سيئة جدا و مخيفة لكل متبرجة ، لقد قال عنها صلى الله عليه و سلم أنها لا تشم رائحة الجنة و لا تدخلها قط ! ونساء كاسيات عاريات مميلات مائلات رءوسهن كأسنمة البخت المائلة لا يدخلن الجنة ولا يجدن ريحها )

اللهم اهدنا و اهدي فتيات و نساء المسلمين أجمعين 

المصادر : الموسوعة العلمية - 2 - 3